٧٦٠ فعالية فنية ثقافية وأكثر من ٨٠٠ألف مشاهد بالموسم الفنى للأوبرا ٢٠٢٣-٢٠٢٤

٧٦٠ فعالية فنية ثقافية وأكثر من ٨٠٠ألف مشاهد بالموسم الفنى للأوبرا ٢٠٢٣-٢٠٢٤

02 يوليو 2024

مشاريع فنية جديدة وعروض مصرية وعالمية ضخمة فى موسم الأوبرا

فى إطار دعم وزارة الثقافة برئاسة الدكتورة نيفين الكيلانى نجحت دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتورة لمياء زايد خلال موسمها الفنى ٢٠٢٣- ٢٠٢٤ فى تقديم وأستحداث العديد من المشاريع الثقافية المتميزة من منطلق دورها الريادى وتأكيدا على رسالتها التنويرية التى اسهمت فى نشر وتقديم مختلف ألوان الإبداع العالمى مع التأكيد على الأصالة والتراث المصرى والعربي وإكتشاف المواهب الجديده .

فمنذ سبتمبر ٢٠٢٣ حتى يونيو ٢٠٢٤ تم تقديم ما يقرب من ٧٦٠ فعالية فنية وثقافية على كافة مسارحها بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور حضرها ما يزيد عن ٨٠٠ ألف مشاهد منها ١١٩ على المسرح الكبير، ١٤٥ على المسرح الصغير، ٩٤ على مسرح الجمهورية، ٤١ علي المسرح المكشوف،٦٦ بمعهد الموسيقى العربية، ١٠٩ على مسرح سيد درويش ( أوبرا الإسكندرية )، ٤٩ بمسرح أوبرا دمنهور بإلإضافة إلى النشاط الفكري والثقافي المتمثل في صالون الأوبرا الثقافي - الأمسيات الشعرية - اللقاءات الفكرية - الندوات العامة - نادى السينما - نادى فنون الأوبرا فى تحقيق أهدافه الرامية إلى طرح الرؤى والقضايا الفكرية والإبداعية ووصل عددها إلى ٧٩ نشاط احتضنتها مسارح الأوبرا بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور، بجانب ٥٧ معرضا للفنون التشكيلية بقاعتي الفنون التشكيلية "صلاح طاهر"، وزياد بكير بالمكتبة الموسيقية .
 
وقالت رئيسة دار الأوبرا الدكتورة لمياء زايد إنه في إطار التبادل الثقافي بين مصر ودول العالم تم إستضافة عددا كبيراً من الفرق الأجنبية الزائرة التى قدمت ألوان متعددة من الفنون منها "فرقة باليه فيليدي (المجر) ، عرض الرقص مع الظل لفرقة البالية الوطني اليوناني ، أوركسترا تشايكوفسكي السيمفوني (روسيا ) ، فرقة ايبيريا " اسبانيا" لمحات فنية (سولفينيا) ، فرقة كايرو ستيبس ( مصر / ألمانيا ) ، العرض المسرحى بيبرس الأسطورة (كازاخستان) ، موسيقى كلاسيكية (تركيا) ، فرقة راجيف راجا لموسيقى الجاز ( الهند ) ، حفل موسيقى الريبيتيكو ( اليونان)،ريستال جيتار ميجيل ترابجا ( اسبانيا) ، ريسيتال غنائى Livia & Fred ( البرازيل) ، كونسير اوبرا " ماسكريد" الدنمارك ، فرقة Gobin Party و البى بوى Gamblerz (الأسبوع الثقافى الكورى) ، حفل سفارة الدومينيكان، اوتار سفارس( فرنسا) .
وأضافت أن أوركسترا القاهرة السيمفوني احتفل هذا العام بموسمه الـ ٦٥ تحت إشراف المدير الفني والقائد الأساسي المايسترو احمد الصعيدي، وقدم ٢٧ حفلا موسيقيا متنوعا على مختلف مسارح الأوبرا تضمن مجموعة من أشهر المؤلفات الموسيقية الكلاسيكية العالمية بجانب سلاسل حفلات نوعية لأعظم السيمفونيات وأهم الأعمال خلال القرن العشرين بالإضافة إلى تقديم أعمال المؤلفين المصريين التي تنتمي إلى القوالب الكلاسيكية ، بالإضافة إلى سلسلة اتجاهات عربية التي تعد أحد أهم مسارات إلقاء الضوء على الأعمال الموسيقية للمؤلفين العرب فى القالب الكلاسيكى.
 
أما فرقة أوبرا القاهرة قدمت مجموعة من الأوبرات
العالمية هى"  المهرجون ، الشهامة الريفية ، الناي السحري ، الإمبرازاريو وشهد الموسم إعادة إنتاج وتقديم عروض أوبرا كارمن بقيادة المايسترو نادر عباسى المشرف الفنى على الفرق الفنية بالأوبرا والقائد الأساسى لدار الأوبرا إلى جانب ١٥ حفل جالا تضمنت مقتطفات من أشهر الأوبرات والمسرحيات الغنائية العالمية "سحر الأوبرات الرومانسية الفرنسية والألمانية " شمشون ودليله- الإختطاف من السرايا ، الفتاة الجميلة، صيادو اللؤلؤ،روميو وجوليت وفاوست ،الكونت هوفمان" والأوبرات الكلاسيكية العالمية " لابوهيم ،الرثاء، كافيليريا روستيكانا ، حلاق اشبيلية، لافيفوريتا، ريجوليتو، ماكبث ، لاترافياتا " إلى جانب الأعمال الغنائية الغربية والنابوليتانية الشهيرة والمؤلفات الخاصة بالكريسماس والعام الجديد وعيد الحب التى شارك خلالها جميع المغنين بالفرقة بمصاحبة أوركسترا أوبرا القاهرة وكورال أوبرا القاهرة وأكابيلا .
 
وقدمت فرقة باليه أوبرا القاهرة تحت إشراف مديرها الفني أرمينيا كامل ٥ عروض هامة هي سندريلا ، كليوباترا ، كسارة البندق ، الجمال النائم و جيزيل.

  كما احتفلت فرقة الرقص المسرحي الحديث تحت إشراف مديرها الفني وليد عوني بمرور ٣٠ عام على تأسيسها بعرض (كي لا تتبخر الأرض) كما قدمت عرضين هما عشم إبليس من تصميم واخراج مناضل عنتر بجانب عرض صحراء عبد السلام  الذى تم عرضه بعد غياب ٢٧ عام من تصميم واخراج وليد عوني .
 
وقدمت فرقة فرسان الشرق للتراث ٤ عروض هي" ريا وسكينة - زنوبيا من تصميم واخراج كريمة بدير ، الفلكلور والعصور تصميم واخراج عصام عزت ، النداهة تصميم واخراج رجوى حامد ، وشهدت جميع العروض إقبالا جماهيريا كبيرا.
 
وتميز أوركسترا أوبرا القاهرة بتقديم ٢٧حفلا شملت مقتطفات من أشهر المؤلفات الموسيقية العالمية إلى جانب مصاحبة عروض الباليه والأوبرا واحتفالات أعياد الميلاد والكريسماس والعام الجديد بالإضافة الى الأحتفال بمئوية المغنية اليونانية الشهيرة ماريا كالاس ، ومشروع كول أوركسترا الذي يهدف إلى إزالة الحواجز الجغرافية من خلال عروض لمجموعة من الآلات تنتمى لفترات زمنية مختلفة الى جانب إستحداث سلسلة حفلات لمؤلفى الموسيقى الدرامية التى قدمت فى أشهر الأعمال السينمائية والتليفزيونية وأرتبطت بذاكرة المشاهد .
وإحتفلت دار الأوبرا بشهر رمضان المعظم ب ٢٦ فعالية فنية وثقافية احتضنتها مسارح الاوبرا المختلفة وضمت عروضا موسيقية وغنائية ذات طابع روحانى ودينى يسمو بالمشاعر والوجدان بالإضافة إلى عروض لفرق فنية شابة متفردة مع ليالى لنجوم الموسيقى والغناء وسهرات بالتعاون مع سفارات الدول العربية والإسلامية .
  وفي إطار الاهتمام بإحياء التراث الموسيقى العربي قدمت فرق الموسيقى العربية التابعة للأوبرا ٧٢ حفلا دوريا منها ١٤ لفرقة عبد الحليم نويرة للموسيقى العربية ، ١٤ للفرقة القومية العربية للموسيقى، ١٤ لفرقة الموسيقى العربية للتراث، ١٣ لفرقة أوبرا الإسكندرية للموسيقى والغناء العربي، ١٢ لفرقة الإنشاد الديني و ٥ مشاركات لكورال الشباب و الأطفال وشهدت هذه الحفلات إحياء ذكرى رموز وأعلام
الموسيقى العربية في مصر والوطن العربي " منهم محمد عبد الوهاب ،ام كلثوم ،عبد الحليم حافظ ، فريد الأطرش ، بليغ حمدى ،ورده الجزائرية، نجاة الصغيرة ،منيرمراد ، ليلى مراد،عمار الشريعى ،محمد رشدى ،حلمى بكر ،محمد الموجى وفايزه أحمد ومحمد سلطان وغيرهم " وإعادة احياء التراث الموسيقى العربى حفاظا عليه من الإندثار من خلال تقديم الأعمال النادرة من موشحات وطقاطيق ، وأدوار ومنولوج الى جانب ألحان وأغاني عمالقة الموسيقى والطرب العربي "،بالإضافة إلى الاحتفالات الخاصة بالمناسبات الوطنية والاجتماعية والأعياد الرسمية والقومية توجت بإحتفالية ضخمة في حب مصر بمناسبة ثورة ٣٠ يونيو .
وتواصلت سلاسل حفلات العظماء التى تم تخصيصها لأعمال كبار الموسيقيين منها كلثوميات ، وهابيات ، من أعمال بليغ حمدي ومحمد الموجي ، إضافة إلى الاحتفال بمئوية الرواد في هذا المجال منهم  فنان الشعب سيد درويش .
وأقيم أكثر من ١٢٦ ريسيتال موسيقي وغنائي لمجموعة من الفنانين والفرق المصرية بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور ، كما قدم مركز تنمية المواهب ٣٣ حفلا لاكتشاف جيل جديد من الفنانين من خلال فصوله المتنوعة وهي ( غناء شرقي وغربي أوبرالي – فصل سوزوكي للكمان – البالية – الكلاكيت – العود – الفيولينة – البيانو – الفلوت – الجيتار – القانون – مادة الصولفيج - تعليم فن الرسم - الكمان الشرقي والإيقاع) بالإضافة إلى فصول ذوى القدرات الخاصة وكذلك إقامة الحفلات على مختلف مسارح الأوبرا تشجيعا للدارسين ،بجانب ١٢ حفل لأوركسترا وتريات أوبرا الإسكندرية.
 
كما تبنت دار الأوبرا بالتعاون مع النجم مدحت صالح والشركة المتحدة للخدمات الإعلامية سلسلة مشروع الأساتذة والهادف إلى اعادة صياغة التراث الموسيقى العربى بتوزيعات اوركسترالية جديدة مع الحفاظ على طابعها الفريد .
بالإضافة لإنطلاق المشروع الفني ١٠٠ سنة غنا بالتعاون مع النجم الكبير على الحجار والذي يضم سلسلة من العروض التى ترصد تاريخ الموسيقى والغناء العربى وتطوره خلال القرنين التاسع عشر والعشرين مع تناول أهم الموسيقيين خلال تلك الفترة فى شكل يجمع الغناء بالدراما والإستعراض ويهدف إلى تأكيد ريادة مصر الفنية فى هذا المجال وتعريف الأجيال الجديدة بالتراث والتعبير عن التحولات الإجتماعية والسياسية التى مر بها المجتمع في مختلف الفترات الزمنية من خلال الموسيقى والغناء .
كما نجحت دار الأوبرا في استضافة خلال هذا الموسم العديد من المهرجانات الدولية منها مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي ، الملتقى الدولي لفنون ذوي القدرات الخاصة ، مهرجان المسرح العربي ، مهرجان القاهرة للفيلم القصير ، الإحتفال باليوم العالمي للغة العربية ، مهرجان القاهرة الدولي للمونودراما وغيرها.

معرض الصور

المزيد

الأوبرا تستضيف معرض بصمات الأطفال الثانى عشر
الأوبرا تستضيف معرض بصمات الأطفال الثانى عشر
اقرا المزيد
بالية الأوبرا يتألق فى عروض جيزيل بالمسرح الكبير
بالية الأوبرا يتألق فى عروض جيزيل بالمسرح الكبير
اقرا المزيد
الأوبرا تعلن المحاور البحثية لمؤتمر مهرجان الموسيقى العربية في دورته ٣٢
الأوبرا تعلن المحاور البحثية لمؤتمر مهرجان الموسيقى العربية في دورته ٣٢
اقرا المزيد